الإشارة حمراء... انطلق!

كنت في عجلة من أمري
لكن للأسف لست أدري الى أين :)
الإشارة ما زالت خضراء
بقي أمامي سيارتان... رائع
جاء دوري... الإشارة حمراء!
وبدأت معالم الحسرة  تظهر على المقود :)

توقف دوري فقط
هذه حقيقة ما حصل
عند الإشارة الحمراء يتوقف دورك وليس مهمتك!
تمر بنا اشارات حمراء في حياتنا
في كثير من الأحيان توّجب عليّ أن أقف للحظات
هذه اللحظات رسمت صورة جديدة لعلم، وظيفة أو علاقة اجتماعية
المهم في الموضوع كيف تستثمر هذه اللحظات
في الأوقات التي أمضيتها بالحسرة كانت الصورة المستقبلية عندما تحركت داكنة!
أما باقي الأحيان كانت أكثر اشراقا.


جاء دور غيري فقط


لا...إنه دور غيري
لنعود الى الإشارة الحمراء ذاتها
بتوقفي سمحت لشخص آخر بالمرور
هذا الشخص بالأصل وبساطة كان من حقه المرور
عدم احترامي لدوره كان من الممكن أن يتسبب بكارثة!

لنتجنب الكوارث في حياتنا
أحيانا كثيرة كنت أغفل عن موضوع الأدوار في هذه الحياة
فليس مطلوب مني فعل كل شيء
كان دور أبي والآن دوري أن أهتم بأموري المالية
حان دوري زوجتي لفعل هذا الأمر
و يجب أن أشارك إبني ذو الخمس سنوات هذه المهمة
و ربما حان الوقت لزميلي في العمل ليبدأ حيث انتهيت.

أن يتوقف "دورك" فقط لدقائق... أيام... أو أشهر لا يُعتبر مشكلة
المشكلة أن تتوقف.

دمتم بخير


مصدر الصورة http://www.freepik.com/

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

عام مضى

"إني جاعل في الأرض خليفة"

أحلام صغ كب يرة